وصلني التاج السلطاني في وقت أفتقر فيه للتدوين فشكراً لمن ابتكر هذه الفكرة و لمن واصل في ارسال التاج

بنود التاج السلطاني

 

1- اذكر اسم من طلب منك حل هذا الواجب

الذي تذكرني بهذا الواجب الحبيبة وفاء صاحبة مدونة “سيميا

 

 

2- تحدث عن ستة أسرار قد لا يكتشفها من يقابلك للمرة الأولى

 

* سر اكتشفنه صديقاتي: أنا مزيج من الشغب و الطيبة و قوة الشخصية لكن لا أبدو كذلك أبداً. بل أبدو للناس في قمة الغطرسة و الكبر و الهدوء الممل المميت الذي يسبق العاصفة!

 

* سر اكتشفه زوجي: إذا أحببت شيئاً أصاب أحياناً بالهوس، فأكرر الحديث عنه، أو أكله، أو استخدامه، لكن لا أركض خلفه حثيثاً و لا أمل منه بسرعة، أيضاً.

 

* سر اكتشفته في نفسي: نقطة ضعفي الأطفال “أحباب الله” أحبهم. و لكن ليس لدرجة الدلال الزائد بل أحب أن أعلمهم و تمضي الساعات أترك فيها حديث الكبار و أندمج في عالم الصغار!

 

* سر اخفيته طويلاً: أنا قريبة من شخصية سيميا حين يتعلق الموضوع بالفنون، إلا أنني أتذوق الفن أكثر من ممارسته. كنت أمارس الرسم و أكنز الآن ي بيتي حصاد سنوات المراهقة من الرسوم و الشخابيط التي كنت أمضي ساعاتٍ طويلة عليها.

 

* سر اعترفت به أمي: لا أمدح نفسي و لكن بفضلٍ من الله تعالى تجدني أمي أكثر بناتها صبراً فوصفتني بـ” حاملة الأسية”.. بعبارة أخرى الأسى و المحن لا تكسرني بل أحملها على ظهري و أمضي !

 

* سر أسعى لظهوره: أعشق العمل التطوعي بكل ما تعنيه الكلمة من معنى 🙂 . و أسعى لنشره في نطاق العمل و خارجهِ أيضاً.

 

 

3- حول هذا الواجب إلى ستة مدونين ، واذكر أسماءهم مع روابط مدوناتهم في موضوع

أفضل ارساله للفتيات اللاتي يتابعوني دائماً و أذكر هنا أسماء مدوناتهن

 

أفلاطونية

 

ندى الفجر

 

فوتون

 

ظمأ القلب

 

عروج أزرق

 

أشياء صغيرة

 

4- اترك تعليقاً في مدونة من حولت الواجب إليهم ، ليعلموا عن هذا الواجب

تم بحمد الله

 

إقرأ أيضاً

Facts

 

Advertisements