حسين الجسمي

فاجأ حسين الجسمي.. الجمهور و المشاهدين في آخر ليلة من ليالي هلا فبراير.. بلووك جديد كما يقولون..

المدهش أنه تمكن من إنقاص قرابة نصف وزنه.. وما ساعده هو اختفاءه عن الأنظار لمدة ليست بسيطة..

اختلف كثيرون حول  إن كان وسيما أو أصبح غير مملوح.. ما أعجبني أنه تمكن من إنجاز هذا..سواء بإرادة قوية أو بإرادة مدرب مستعارة..

عبارة واحدة: عفارم عليك يا حسين.. و شدو الهمة يا (لظاليظ)

*تحديث* 25/ 1/ 2010 م

عبر الإيميل وصلت لي صور جديدة لحسين الجسمي.. من الجميل رؤية هذا التطور.. تحياتي لفتى الإمارات..

 

Advertisements